منتديات احلام الريم  

العودة   منتديات احلام الريم > المشاركات الذهبية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-08-2022, 05:59 PM
نور عيني نور عيني غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Jan 2022
المشاركات: 1
Thumbs up داء الغرور

بسم الله الرحمن الرحيم ..



قال حبيبنا _*صلوات ربي و سلامه عليه*_ : (*بلغوا عني ولو آية*)




قال تعالى في محكم التنزيل*: ((*و إِنّي كُلما دَعَوتُهُم لِتَغفِرَ لََهُم جَعَلُوا أَصَابِعَهُم فِي آَذَانِهِم وَ استَغشَوا ثِيَابَهُم وَ أَصَرُّوا وَ استَكبَرُوا استِكبَاراً*))




و قال _*جلَّ من قائِل_ : ((*هو الله الذي لا إلــه إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون*))




فسبحان الله*المتكبر*.. و سبحان الله*العلي*.. و سبحان الله*القدير*..




فله*الكبرياء*و*العظمة*.. و له*القوة*و*الجبروت*.. و له*الهيمنة*و*الملك*..




فلك منا*حمداً*و شكراً يليق بسلطان*وجهك*.. و عظيم*نورك*..



أخلص من تلك الآيات .. إلى أن ((*الكـــــــبر لله وحده*)) ..
فقد لاحظت الكثير .. ينعتون أنفسهم بالكبر .. بل و يتعدون ذلك إلى حد أنهم يقولون :
((*و حق للكبر و الغرور ذلك ...*))




فما بالهم .. ألم يقرأو آيات الله و يتدبرونها .. أم على تلك القلوب أقفالها ..؟؟
ألم يعلموا بأن الكبر و الغرور لله وحده ..
تكبراً يليق بوجهه .. سبحانه و تعالى ..





أم لم يعلموا ماذا قال رسولنا في آواخر حديث له _*من الله عليه صلوات و سلام*_ : (*الكبر*بطر الحق و غمط الناس*)



و علام تتكبر ..؟؟

جاه ..؟؟ أم مال ...؟؟ أم حسب و نسب ..؟؟؟ أم منصب أو مكانة ...؟؟؟


كلها والله فانٍ .. و لا يبقى إلا ما قدمت ..



فإن كان خيراً*فبها و نعمت*.. و إن كان شراً*فعليك و بئست*..




و ماهي حياتنا الدنيا ..؟؟




أنسيت مِمَ خُلقت ..؟؟




خلقت من*طين*..



قال خير البرية _*صلوات ربي و سلامه عليه*_ : (*كلكم لآدم .. و أدم من تراب*)




ألم تتذكر ذلك الحديث ..؟؟ أنسيت أصلك ..؟؟




أنظر ماذا فعل الكبير المتعال عندما رفض إبليس أن يسجد إمتثالاً لأمر الله
((*قال يا إبليس ما منعك أن تكون من الساجدين ..*)) الآيه ...






أبعده الله من خير مكان .. ابعده الله من المكان الذي خٌلقنا لنعبد الله من أجله ..
أبعده عن المستقر و المقر ..

ابعده*الـــــــــــــجـــــــــــنـــــــــة*..




و أعلم أيها المتكبر إن أول ذنبٍ أُقترف هو*التكبر*.. عندما أبّىَ إبليس أن يكون من الساجدين ..



فهل تتصور نفسك بأنك عندما تتكبر تكون قد أتبعت إبليس .. و ليس إتباعاً فحسب ..
بل فعلت مثله بإقترافك لأول ذنب و معصية .. ألا و هـــي*الـــــــتـــكبر*..



أترضى أن يكون هو ذلك مصيرك ..؟؟





هل سينفعك الكبر عندما توضع تحت الجناادل و التراب وحدك ..؟




و قد يخلط البعض بين*الفخر*و*الغرور*.. حيث يبرر غروره و كبره بأنه يفتخر بنفسه ..
و كأنه لم يقرأ قوله تعالى : ((*إن الله لا يحب كل مختال فخور*))





أي حتى إن كان فخوراً بنفسهِ فإن لذلك الفخر حدُ لا يتجاوز إلى الإغترار بالنفس ..




فكلنا يفخر بما يملكهُ من مقوماتٍ و مميزاتٍ تميزهُ عن الغير ..







((*كبر .. خيلاء .. غطرسة ..*ثم مــــــــــــاذا ؟؟؟*))




الحديث يطول عن هذه الصفة .. و لكنني أحببت أن تشاركوني النقاش حول المحاور التالية _*و من كان لديه محاور فليذكرها لنعم جميع جوانب المشكلة*_ :




ـــ*هل تعتقد أن ((*المتكبر*)) يرى نفسه في غفلة ..؟؟


ـــ*كيف تحدد إن كان الشخص متكبراً ..؟؟


ـــ*هل حصل لك موقفاً في يومٍ ما مع شخصٍ متغطرس ..؟؟


ـــ*كلمات تهمس بها لهم ..


ـــ*كيف نتكاتف لعلاج تلك الآفــــة ..؟؟
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
غرور

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:57 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir